Skip to content

Published 04.04.2019

آيس كريم في حدائق بغداد

وصل الشاب العراقي محمود إلى فنلندا كطالب لجوء في عام 2015. بعد عامين حصل على قرار سلبي. في مركز الاستقبال، قيل له عن برنامج العودة الطوعية. قرر محمود التعرف أكثر على إمكانية العودة.

أخبره موظف في مركز الاستقبال أنه مساعدة العودة تمكنه من إنشاء شركة في بلده الأصلي. في عام 2017 كان مقدار دعم العودة 1500 يورو. في بداية عام 2019 تم رفع الدعم إلى 5000 يورو لأولئك العائدين إلى العراق.

 

 

وُلدت فكرة براقة في عقل طالب اللجوء الشاب، وعرف ما علية أن يفعل لمواصلة حياته.

 

 

كان لدى محمود بعض الخبرة في بيع الآيس كريم، والآن أراد أراد الاستفادة من تلك التجربة وبدأ مشروعه الخاص. بمساعدة البرنامج، تمكن من شراء آلة صنع آيس كريم.

 

 

تم استكمال إجراءات العودة وغيرها من التدابير في فنلندا في مركز الاستقبال. بعد ذلك تم إرسال المعلومات إلى المركز الأوروبي للتكنولوجيا والتدريب قبل العودة إلى العراق. تلقى محمود الجزء الأول من الدعم في فنلندا والباقي في بلده العراق.

 

 

العملية برمتها من البداية إلى النهاية، من تقدم محمود بطلب للعودة الطوعية إلى وصوله إلى العراق وانشاء شركته الجديدة، استغرقت شهرين. بشكل عام ، يمكن أن تستغرق العملية من شهر إلى بضعة أشهر.

 

 

منذ ذلك الحين، جلب آيس كريم محمود الكثير من الابتسامات للعائلات المستريحة في حدائق بغداد.

 

 

أثناء عودة محمود ، تعاونت مصلحة الهجرة الفنلندية مع المركز الأوروبي للتكنولوجيا والتدريب والشبكة الأوروبية للعودة وإعادة الإدماج. يقدم المركز الأوروبي للتكنولوجيا والتدريب خدمات العودة وإعادة الإدماج بالإضافة إلى الاستشارات للعائدين من الدول الأوروبية إلى العراق. الشبكة الأوروبية للعودة وإعادة الإدماج هي مجموعة من سلطات الهجرة من مختلف الدول الأوروبية مهمتها تسهيل التعاون مع المنظمات التي تعمل في مجال العودة.

 

 

تمت مقابلة العديد من العائدين في العراق وأفغانستان والصومال. حكايات العائدين كانت إيجابية في الغالب وأعطت فكرة جيدة عن كيفية مواصلة حياتهم بطريقة مدعومة.

 

 

اقرأ المزيد: سوف تتبدل معونات دعم العودة الطوعية بحيث تزداد المعونة العينية

شاهد: قصص عائدين